الخميس، 12 أغسطس، 2010

الأديب الجزائري الطاهر وطار في ذمة الله

رحل عشية هذا اليوم الأديب الجزائري الكبير "الطاهر وطار" (74 سنة) الذي يعدّ ظاهرة أدبية متفردة، بعد معاناة مزمنة مع المرض الذي قاومه بثبات على مدار أشهر طويلة

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح الجنان وألهم ذويه الصبر
والسلوان.
آمين

هناك 11 تعليقًا:

  1. لقد توفيت وتركت وراءك بصمة الحق اختار
    الله لك موعد لوفاتك وهو ثاني يوم من رمضان المبارك ويتم دفنك يوم الجمعة المباركة
    انا لله وانا اليه راجعون....

    ردحذف
  2. انا لله وانا اليه راجعون

    ردحذف
  3. رحمة الله و أسكنة فسيح جناتة
    بصراحة مدونتك راااائعة و فريدة
    من نوعها وأرجوا ان تتقبل مرورى
    تحياتى لك

    ردحذف
  4. إن لله و إن اليه راجعون.
    جفرا، مغربية، سلسبيل
    شكرا على مروركن
    مودتي

    ردحذف
  5. تغمده الله برحمته الواسعة
    وبارك الله فيك أخي الكريم ورمضام كريم

    ردحذف
  6. الله يغفرله ويرحمه ويسكنه الجنه
    والشهر عليك مبارك اخي =)

    ردحذف
  7. السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
    رحمة الله رحمة واسعة و اسكنه فسيح جناته

    ردحذف
  8. رحمه الله و أسكنه فسيح الجنان.
    مبارك عليك الشهر أخي

    ردحذف
  9. السلام عليكم
    من الجميل أن نرى من يذكر أحد الادباء في مدونته ، حتى ولو كان نعيا ، بارك الله فيك ياأخي.
    رحم الله أديبنا الكبير رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته.
    وتقبل تحياتي.

    ردحذف
  10. امين يارب
    مشكور أخي

    ردحذف
  11. الله يرحمه

    شكرا لمرورك وزيارتك ليا

    وكل سنه وحضرتك طيب

    رمضان كريم

    ردحذف