الخميس، 29 مارس، 2012

غيّب الموت مؤلف الرواية الشهيرة "سوستيينه بيريرا"، صباح الأحد الماضي، عن عمر يناهز 68 عاماً، نتيجة مرض عضال عانى منه طويلاً.

كان الكاتب الإيطالي أنطونيو تابوكي، الذي يعد من أهم الرموز الأدبية والأكاديمية في أوروبا، دخل مستشفى الصليب الأحمر في لشبونة، بسبب إصابته بالسرطان، حيث توفي عن عمر 68 عاماً، مثلما أفادت دار النشر "فيلترينيلي".

السبت، 24 مارس، 2012

الطبعة الثانية عشرة لأسبوع الآداب بمعهد ثيربانتيس بالرباط ماي المقبل



تحت عنوان "عن الوضعية المزدوجة للكاتب" يتطرق أسبوع الآداب، المرتقب من 7 إلى 11 ماي 2012 بمعهد ثيربانتيس بالرباط، إلى المدارك والصعاب المحيطة بمهنة الكاتب.وسيتم افتتاح الأسبوع يوم الإثنين 7 ماي على الساعة السابعة مساء من خلال مائدة مستديرة حول "الذاتي والغيري".يوم الثلاثاء 8 ماي، سنتطرق إلى موضوع "الكاتب والقارئ" مع كل من الكتّاب خوان بيدرو أباريسيو [إسبانيا]، كلارا أوسون [إسبانيا]، سلابكو ثوثبيك [فينيزويلا]، إيدموندو باث سولدان [بوليفيا]، ومحمد بنيس [المغرب]، وتدير النقاش فتيحة بنلباح [المغرب]. وسيحاولون تقريب الجمهور من خلفية الكاتب وقراءاته ومرجعياته وبداياته [التي تكون دائما مرتبطة بما قرأه وما سيقرأه] وإبداعه الخاص، وتشريفه لأساتذته والابتعاد عنهم في ذات الآن، وبحثه الدؤوب وما ينجم عنه من إضافات، والكتابة من أجل الأدب.

الثلاثاء، 13 مارس، 2012

غويتصولو..ينال جائزة الفورمنتور للآداب


خوان غويتصولو.Elpais.com
 توفيق البوركي - مدونة ترجمات:
تُوج يوم أمس (12مارس)، الكاتب والمفكر الاسباني المعروف خوان غويتصولو بجائزة فورمنتور للآداب التي أسسها الكاتبان الاسبانيان كاميلو خوسي ثيلا وكارلوس بارال، وذلك عن مجمل أعماله الأدبية، إضافة إلى مسيرته الفكرية التي تجسد نموذجا لاستقلالية الفكر ودوره المميز في التقريب بين ضفتي المتوسط التي يجمع بينها التراث الإنساني الذي يضم العنصر المسلم واليهودي والنصراني، كما ان كتاباته تنحو نحو ردم الهوة بين الحضارة العربية الاسلامية والحضارة الغربية. ويذكر ان غويتصولو معروف بدفاعه عن المظلومين والمستضعفين ومناصرته لقضاياهم من خلال كتاباته ومقالاته الصحفية وخصوصا ما حصل في البوسنة وما يحصل في الأراضي الفلسطينية.
وقد مُنح الجائزة بإجماع لجنة التحكيم، التي ترأسها الكاتب المكسيكي كارلوس فوينتس الذي نال الجائزة السنة الماضية. وقد ضمت اللجنة، إضافة إلى فوينتس كلا من: سيرخيو راميريث، خوليان ريوس، باربرا خاكوبس، خورخي فولبي وباتريسيو برون.

ترجمات©

الأحد، 4 مارس، 2012

رافائيل ألبرتي يُبعث من جديد في بوينس آيرس

عاش الشاعر الإسباني رافائيل ألبرتي "1902 – 1999"، 23 عاماً في الأرجنتين، بين الأعوام 1940 و1963. وكانت إبنته الوحيدة أيتانا ألبرتي ولدت هناك، عام 1941. وسافرت أيتانا مؤخراً الى بوينس آيرس بغية تقديم ديوان والدها "الحب والملائكة" للجمهور الأرجنتيني، بعد أن قامت بإعادة طبعه، بالتعاون مع وزارة الثقافة الأرجنتينية، ودار "أولتيمو راينو" للنشر.