الثلاثاء، 26 يناير، 2016

كاتب لاتيني يغادر بلاده تحت التهديد بعد نشر روايته


بقلم: علي بونوا *



شاءت الأقدار خلال الفترة الأخيرة أن يعود إلى الواجهة جدل الاغتيالات السياسية بأمريكا اللاتينية في القرن الماضي على يد الأنظمة الاستبدادية، جدل أعاد إلى الذاكرة شبح الملاحقات التي تعرض لها العديد من الأدباء في جمهوريات الموز وما جاورها.

الجمعة، 22 يناير، 2016

كيف تترجم بإبداع وإتقان؟ سامي الدروبي يجيب


فهد الحازمي

سامي الدروبي، الأديب والناقد والدبلوماسي السوري، اشتهر بترجماته الفخمة لكثير من الأدب الروسي ذو الأثر الكبير في الأدب المعاصر. يعتبره البعض علامة فارقة في سيرة الترجمة إلى العربية. إلى جانب ترجماته في الأدب والفلسفة والسياسة والتربية وعلم النفس، نشر العديد من الكتب والمقالات التي تدور حول العلاقة بين الأدب وعلم النفس.

الثلاثاء، 12 يناير، 2016

القائمة الطويلة للروايات المرشّحة لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية 2016

ترجمات-متابعة

أُعلن اليوم الثلاثاء عن القائمة الطويلة للروايات المرشّحة لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية 2016. وتشتمل القائمة على 16 رواية صدرت أخيراً خلال الاثني عشر شهراً الماضية، وقد تم اختيارها من بين 159 رواية ينتمي كتابها إلى 18 دولة عربية.

تحظى مصر وفلسطين بأكبر نصيب من الروايات المدرجة على القائمة الطويلة.
من بين كتّاب القائمة الطويلة هذا العام اثنان سبق لهما أن ترشّحا على القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية في عام 2010، هما ربعي المدهون ومحمد المنسي قنديل. ويُذكر أيضا أن طالب الرفاعي كان رئيسا للجنة التحكيم للجائزة في العام نفسه.

الخميس، 7 يناير، 2016

"أريج الريحان".. رواية إسبانية عن آخر هزائم المسلمين بالأندلس

*علي بونوا
   ثقافات

''تم العثور قبل سنوات، أثناء أشغال إعادة بناء أحد المنازل في الحي ''البيازين'' الغرناطي، على 54 مخطوطا باللغة العربية ووثيقة مخطوطة على ورق سميك بحروف عربية أندلسية كانت مخبأة وسط جدار. كانت بعض المخطوطات قد تأذت جدا بفعل الرطوبة والحشرات. وعقب إخضاعها لعملية طويلة من الترميم وبعد ترتيبها وتبويبها تم التمكن من ترجمة نصها ونقله في هذا الكتاب''. 

السبت، 2 يناير، 2016

البرتغاليون



 البرتغاليون
قصّة: رُدُولْفُو والش *
ترجمة: توفيق البوركي
عن قاب قوسين


-1-
البرتغالي الأول كان طويلاً ونحيلاً.
البرتغالي الثّاني كان قصيراً وغليظاً.
البرتغالي الثّالث كان معتدل الطّول.
البرتغالي الرابع كان ميّتاً.
-2-
من القاتل؟ سأل الضّابط خِمينيث
أ. لست أنا. قال البرتغالي الأوّل.
ب. ولا أنا أيضا. قال البرتغالي الثّاني.
ج. ولا أنا. قال البرتغالي الثّالث.
البرتغالي الرّابع كان ميّتاً.