الخميس، 17 أكتوبر 2013

نيوزيلاندية صغيرة وخجولة تصطاد البوكر مان برواية بوليسية ضخمة


هالة صلاح الدين

قد تتبدّى لك في الوهلة الأولى، بملابسها البسيطة وسلوكها الخجول المرتبك، طالبة في سنتها الجامعية الأولى، ولكن مواطنة نيوزيلاند إليانور كاتون (1985) انتزعت جائزة مان بوكر البريطانية لعام 2013 انتزاعاً بروايتها "الأجرام المنيرة" متفوقةً على كولم تويبن الكاتب الأيرلندي المخضرم لتنال جائزة قيمتها 500000 جنيه إسترليني وتتقلد مكانة لم تصل إليها إلا مواطنة واحدة من نيوزيلاندكيري هولم عام 1985.

جائزة مان بوكر لن تقتصر في العام القادم على دول الكومنولث، وإنما سوف تفتح أبوابها لمشاركة مؤلفين يكتبون بالأنكليزية من كل ركن في العالم. هذا القرار أدّى إلى إحداث انقسام محتدم الجدل بين الوسط الأدبي البريطاني، إذ يخشى النقاد من أن تهيمن الرواية الأميركية على الجائزة، وهو الأرجح في الحقيقة.

الأربعاء، 16 أكتوبر 2013

«بطولة» أليس مونرو المتعدّدة


جاد الحاج
الأحد ١٣ أكتوبر ٢٠١٣

أليس مونرو سيدة الحكاية البسيطة بل رائدة القصة القصيرة في زمن الرواية التي سيطرت على سوق الكتاب الأدبي حتى لم يبق لغيرها مكان في واجهات المكتبات وملء رفوفها. «بطولة» أليس مونرو متنوعة المنابع. فريدة في أدباء كندا لأنها بقيت في بلدها عاصية على مغناطيس الولايات المتحدة بعكس معظم الكتّاب الكنديين. نشأتها الريفية الصلبة في الجنوب الغربي من مقاطعة أونتاريو (وينينغهام) ربطتها بالأرض قلباً وقالباً. الأرض وناسها، خصوصاً نساؤها، وفي نطاق جغرافي ضيّق أوسعه بلدة صغيرة. كان والدها يبيع جلود الحــيوانات البرية وأمها معلمة في مدرسة القرية.