السبت، 11 فبراير، 2012

الإعلان عن جائزة منظمة صور الصحافة العالمية 2011

الإعلان عن جائزة منظمة صور الصحافة العالمية 2011

فاز المصور الاسباني صامويل أراندا(برشلونة، 1979) بجائزة منظمة صور الصحافة العالمية WPPH للعام 2011 عن صورة مأخوذة من أحداث الثورة اليمنية، التي نشرتها صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية في عددها الصادر في 15 من شهر أكتوبر الماضي وتظهر الصورة امرأة يمنية منقبة تواسي قريبها الذي أصيب أثناء المواجهات مع قوات علي عبد الله صالح.
التُقطت الصورة في مسجد في العاصمة صنعاء، تحول إلى مستشفى، نتيجة الأوضاع المزرية التي تعيشها البلاد منذ أشهر، لتقديم الإسعافات الضرورية لضحايا القمع الوحشي الذي تمارسه زبانية الرئيس علي عبد الله صالح، وقد اعتبرت لجنة التحكيم أن الصورة تجسيد لما حدث خلال الربيع العربي، ليس فقط في اليمن وإنما في تونس وليبيا ومصر وسوريا كما أنها تلامس الجانب الحميمي للمأساة المُعاشة.
توفيق البوركي

وسيتسلم الصحفي المتواجد حاليا بتونس، والذي يشتغل لحساب صحيفتي البانغوارديا الاسبانية ونيويورك تايمز الأمريكية، جائزة تقدر ب10000 يورو، إضافة إلى كاميرا من نوع كانون ومجموعة من العدسات. وسيقام حفل التسليم في 21 من أبريل القادم في العاصمة الهولندية أمستردام . وتكتسي هذه الجائزة أهمية كبرى على الصعيد العالمي في ميدان التصوير الفوتوغرافي، فقد شهدت السنوات الخمس الأخيرة تزايدا ملحوظا في عدد الصور المعروضة على لجنة التحكيم التي يرأسها الانجليزي ايدان سوليفان و المكونة من 18 عضوا، إذ بلغت هذه السنة أزيد من 100000 صورة التقطها 5247 مصور محترف ينتمون إلى 124 بلدا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق