الأحد، 28 أكتوبر 2012

الروائي خابيير مارياس يرفض جائزة اسبانيا للرواية


رفض الكاتب الاسباني خابيير مارياس (مدريد، 1951) يوم الخميس الماضي، تسلم الجائزة الوطنية للرواية التي تمنحها وزارة الثقافة الاسبانية عن روايته غراميات الصادرة قبل عام عن دار النشر ألفاغوارا بمدريد، وقد برر الكاتب هذا الرفض حسب ما أوردته جريدة إلموندو بأنه آثر الحفاظ على استقلاليته الفكرية بعيدا عن مؤسسات الدولة وما يمت إليها بصلة.
 وقد أكد ماريٌاس في لقاء مع وسائل الإعلام أنه لن يقبل أي جائزة حكومية ويفضل أن يتم تصنيفه مع الأدباء و المبدعين الذين لم ينالوا جوائز طيلة مسيرتهم الفكرية كخوان بنيت وخيل دي بيدما وغارثيا أورتلانو وميندوثا، ولم يفته تقديم الشكر للجنة التي عُهد إليها باختيار الرواية الفائزة.
ولم يكن امتناع خابيير ماريٌاس وليد اللحظة وإنما هي قناعة راسخة لديه كما صرح بذلك السنة الماضية أثناء تسلمه للجائزة الأوربية للرواية بسالزبورغ النمساوية، بأنه لن يقبل أي شيء يأتيه من حكومة بلاده.
وللعلم فقيمة الجائزة هذه السنة تقدر بحوالي 20 ألف يورو وقد تشكلت لجنة التحكيم التي قامت باختيار أفضل رواية اسبانية لهذا العام، من كلارا سانشيث و سولداد غاييغو فخاردو وفرنادو رودريغيث لافوينتي بالإضافة إلى ماركوس خيرالت تورينت الذي توج بجائزة العام الماضي عن روايته زمن للحياة.


                                                     مدونة ترجمات




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق