الاثنين، 24 أكتوبر 2011

مفكرة مايا رواية جديدة للروائية التشيلية ايزابيل الليندي



عن دار النشر الإسبانية  Plaza & Janés صدر للروائية التشيلية ايزابيل الليندي(1942)، الحائزة على الجائزة الوطنية للآداب العام الماضي، رواية جديدة بعنوان مفكرة مايا، وهي قصة معاصرة وقعت أحداثها  سنة 2009 و تحكي عن مايا الفتاة الأمريكية ذات 19 ربيعا، التي تتورط في مشاكل خطيرة ومعقدة كالمخدرات والدعارة لينتهي بها الامر لاجئة في جزيرة شينلوي على الساحل التشيلي. تقع الرواية في 448 صفحة وقد صدرت في يونيو الماضي، وقد رفضت الكاتبة أن تصنف روايتها على انها شبابية لأنها تتضمن مشاهد تتسم بالعنف، وفي نظرها فلن يتجرأ لا الآباء و لا المربون على حث الشباب على قراءتها رغم ان موضوع الرواية وشخصيتها الرئيسة تهم بشكل كبير هذة الفئة الإجتماعية، و تتمنى أن يلقى كتابها رواجا بين القراء كما يحصل دائما مع أغلب كتبها التي ترجمت إلى جميع لغات العالم.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق