الأحد، 19 أبريل، 2015

تعجبينني حين تصمتين*

تعجبينني حين تصمتين..*
بابلو نيرودا
ترجمة: محمد أنديش(المغرب)

تُعجبينني حين تصمتين إذ تكونين كالغائبة،
وتسمعينني من بعيد، وصوتي لا يَلمسُكِ.
يبدو وأنّ عينيك قد طارتا
يبدو أنّ قُبلة ستُغلِق فمكِ.

بما أنّ كل الأشياء مليئة بروحي
تنبثقين من الأشياء، مُمتلئة بروحي.
يا فراشة حُلم، تُشبهين روحي،
وتُشبهين كلمة الحزن. 

تُعجبينني حين تصمتين وتكونين كالبعيدة.
وكما لو كنت تشتكين، يا فراشة هامسة.
وتسمعينني من بعيد، وصوتي لا يُدرككِ.
دعيني أصمُت بصمتك.

دعيني أُحدِّثك بصمتك
الواضح كقنديل، البسيط كخاتم.
أنتِ كالليل، صامتة ومتناثرة.
صمتك مصنوع من النجوم، بعيد وبسيط.

تُعجبينني  حين تصمتين إذ تكونين كالغائبة.
بعيدة ومُوجِعة كما لو كنت قد مُتِّ.
كلمة واحدة إذن، ابتسامة واحدة تكفيان.
وأنا فرحٌ، فرحٌ بأنّ ذلك ليس صحيحاً.
ـــــــــــــــــــــــــــــ

* القصيدة من ديوان: (عشرون قصيدة حب وأغنية يائسة)
ترجمة خاصّة بمدونة ترجمات  ©

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق